إنجازات المطبوعات

تهدف المؤسسة منذ نشأتها إلى القيام باعمال الخير والنفع الممكنة، ومن ضمنها دعم جهود التأليف والترجمة والنشر والإسهام في نشر معالم الحضارة الإنسانية والتعريف بالقيم الإسلامية والعربية، مع العمل على رعاية المؤلفات العلمية والموسوعات الأكاديمية في شتى جوانب العلوم والمعرفة بمختلف اللغات بصفة خاصة علاوة على إهتمامها بالكتب التي تتناول سائر ميادين المعرفة من علوم إنسانية وصحية وتربوية وإدارة وإقتصاد وغيرها، الامر الذي أثرى مكتبة المؤسسة بأمهات المراجع والكتب الرئيسية.

أشار النظام الأساسي لمؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية في المادة الخامسة منه إلى أن المؤسسة تهدف إلى القيام بأعمال الخير والنفع العام الممكنة، ومن ضمنها دعم جهود التأليف والترجمة والنشر.

 وقد قامت المؤسسة منذ نشأتها بتحقيق هذه الأهداف من خلال دعم الإسهام في التعريف الصحيح بتعاليم الدين الإسلامي وآدابه وتراثه، وعملت على طباعة وشراء، ونشر العديد من الكتب العلمية والثقافية والإسلامية بصفة عامة، علاوة على اهتمامها بالكتب التي تتناول سائر ميادين المعرفة من علوم إنسانية وصحية وتربوية وإدارة واقتصاد وغيرها؛ الأمر الذي أثرى مكتبة المؤسسة بأمهات المراجع والكتب الرئيسية.

التعريف ببرنامج المطبوعات:

رفعت إدارة المؤسسة إلى مجلس الأمناء بعض المقترحات المتعلقة بالمطبوعات حسب ما ورد في النظام الأساسي للمؤسسة، ووافق المجلس الموقر على دعم وتوزيع العديد من الكتب وترجمات معاني القرآن الكريم من خلال اجتماعات المجلس منذ عام 1994م.

وقرر المجلس في اجتماعه التاسع بتاريخ 5 محرم 1414هـ الموافق 12 مايو 1997م، تكليف الإدارة بإعداد نظام للمطبوعات ويتضمّن هذا النظام:

  • تحديد أنواع المطبوعات وأولويتها
  • طريقة انتقاء الكتب والبحوث
  • كيفية إدارة البرنامج

بدأ تطبيق هذا النظام عام 1998م بعد إقراره من مجلس الأمناء، وإصدار المدير العام قراراً بتشكيل لجنة المطبوعات المخوّلة بإدارة البرنامج التابع لقسم البرامج الثابته، وحالياً تقوم اللجنة العامة للبرامج والمشاريع بكل اختصاصات ونشاطات لجنة المطبوعات.

نبذة عن بعض المطبوعات:

قامت المؤسسة بطباعة العديد من الكتب منها:

أولاً:  الكتب الإسلامية

  • القرآن الكريم وترجمة معانيه بمختلف اللغات.
  • هذا الحبيب محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • موطأ الإمام مالك.  ويجمع هذا المطبوع بين بعض أقوال وأفعال سيدنا محمد (صلعم) والآراء القانونية وقرارات وآراء الصحابة وخلفهم ووجهات شرعية أتت لاحقاً.
  • قصص الأنبياء.
  • الرحيق المختوم.
  • الترغيب والترهيب.
  • مختصر تفسير البغوي.

 ثانياً: الكتب الثقافية العلمية

  • النبتة القاتلة (التبغ).
  • دليل الأسرة الطبي.
  • مجلة التاريخ العربي، دورية تصدر عن اتحاد المؤرخين المغاربة..
  • القاموس المحيط.
  • مجلة الدراسات القرآنية، تصدر عن الدراسات الإسلامية بجامعة أكسفورد باللغة الانجليزية.

تقوم المؤسسة ضمن خطتها الحالية بمتابعة إصدار الكتب التالية:

  • معجم زايد.
  • معلمة زايد للقواعد الفقهية والأصولية.

معجم زايد

 هو معجم للألفاظ العربية ويعتبر سفراً جديداً في الترتيب الهجائي الذي تسهل مراجعته على الطلاب والمختصين على حد سواء، علاوة على أنه أسلوب جديد في الاستشهاد القرآني في جميع معانيه مما يضفي عليه المصداقية اللغوية الصحيحة. ويتكون المعجم من حوالي 1120 صفحة، ويتضمن بعض المعلومات والصور عن إمارة أبوظبي وتراثها وبعض المعلومات عن المؤسسة ومؤسسها. وستكون الملكية الفكرية للمعجم بكاملها محفوظة للمؤسسة. سيشكل هذا المعجم الضخم بعد إنجازه نقطة مضيئة وعلامة فارقة في سجل الإنجازات الكبرى للشيخ زايد ـ رحمه الله ـ في مجال الأعمال الموسوعية الضخمة.

 موسوعة معلمة زايد للقواعد الفقهية والأصولية

يتم تنفيذ موسوعة معلمة زايد للقواعد الفقهية والأصولية بالتعاون مع منظمة المؤتمر الإسلامي ومجمع الفقه الإسلامي الدولي، والذي أفنى فيها كبار علماء العالم الإسلامي الأجلاء قصارى الجهد، ليجمعوا بين دفتيها خلاصة ما توصلوا إليه من قواعد تسهل على الفقهاء والمفتين استنتاج أحكامهم الفقهية، باعتبار أن هذه النصوص مرجعاً أساسياً بعد آيات القرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة.

وهو مرجع موسوعي ليكون دليلاً للمذاهب الإسلامية الثمانية المتواجدة في منطقة دول الخليج العربي، أملاً منه في تقارب الآراء بين المذاهب لتحقيق اللحمة الإسلامية خاصة بين العلماء والفقهاء. وتقوم المؤسسة بإصدارها لتكون منارة للعالم الإسلامي ورحمة ونوراً لروح المغفور له الشيخ زايد ـ رحمه الله ـ صاحب مكرمة المؤسسة. الذي خصّ العمل الخيري والإنساني بكل أوجهه بوقف يعود ريعه لخدمة الإنسانية في شتّى المجالات الاجتماعية والحياتية مثل الصحة، والتعليم، والثقافة، والدينية، وبدون تمييز أو عنصرية.

والمؤسسة إذ تضع بين يدي الأمة هذه الموسوعة للقواعد الفقهية والأصولية لتسأل الله تعالى أن تكون قد ساهمت بنقلة علمية في المراجع الإسلامية، واضعة كل الإمكانيات لتطوير هذا الإنجاز لما يردها من توصيات وتوجيهات.